لڪَي ٺٺمڪَن من آلمشآرڪَة معنآ عليڪَ آلٺسجيل من هنآ

يمنع وضع الصور النسائية والأغاني والنغمات

http://www.x2z2.com/up/uploads/13328416481.png

 
العودة   منتديات شمس الحب > «®™§¤§ منتــديات شمس الحب التقنيــــة §¤§™®» > شمس الحب للأخبار الفنيّة
 

شمس الحب للأخبار الفنيّة قسم يشمل الاخبار الفنية العربية والعالمية بكافة انواعها ,,سينما ومسلسلات وغيرها من أخبار الفنانين والاهداءات ,, مسلسلات عربية واجنبية مسلسلات عربية واجنبية مسلسلات عربية , تحميل المسلسلات , تنزيل مسلسلات عربيه , طاش ماطاش , باب الحارة ، بيني وبينك ، مسلسلات سعودية ، خليجية ، مصرية ، اجنبية ، أفلام أجنبية .. عربية .. مقاطع مقلعة .. محزنة .. مواقف .. مقاطع رياضية افلام , افلام عربية , افلام عربي , افلام عربى , افلام عربيه , افلام كرتون , افلام تحميل , افلام اجنبى , افلام مصرية , افلام رعب , افلام جديدة , مسرحيات , مسرحيات عربية , مسرحيات مصرية , مسلسلات , مسلسلات عربية أفلام ( تحميل - روابط مباشرة - جديد الاجنبية - العربية ) ,عيال قرية,يمنع وضع الأغاني

 
 
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /03-27-2009, 05:22 AM   #1

 
محبوب vib


الصورة الرمزية ذكرى

ذكرى غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 9524
 تاريخ التسجيل : 23 - 9 - 2008
 المشاركات : 7,394
 الحكمة المفضلة : United States
 SMS :

Female

افتراضي قصة الفنانة سوزان تميم من الالف الى الياء في برنامج العين الثالثة في قناة العربية

أنا : ذكرى





سوزان تميم,قصة مقتل سوزان تميم,الفنانة سوزان تميم,اخبار سوزان تميم,وفاة الفنانة سوزان تميم
,كل شيء عن سوزان تميم,برنامج العين الثالثة,العين الثالثة,برنامح عن سوزان تميم,برنامج العين الثالثه,حلقة سوزان تميم


اسم البرنامج: العين الثالثة (الجزء الأول)
مقدم البرنامج: أحمد عبد الله
تاريخ الحلقة: الجمعة 20/3/2009


أحمد عبد الله: مشاهدينا الكرام أهلاً ومرحباً بكم في حلقة جديدة من العين الثالثة، عرفها الناس بعد مماتها أكثر مما عرفوها في حياتها، هي الفنانة الراحلة سوزان تميم التي أثار مقتلها الرأي العام العربي.
أسئلة كثيرة تلك التي طُرحت من قتل سوزان تميم؟ ولماذا؟ هل يمكن أن يرتكب ضابط شرطة سابق أخطاء اعتبرها الكثيرون بسيطة وكثيرة؟ بل كيف يمكن لرجل أعمال ناجح وسياسي معروف أن يتورط في مثل هذه الجريمة مهما كان السبب؟ هل يمكن أن يكون هناك قاتل آخر ومحرض آخر؟ وباختصار ما حكاية جريمة أثارت جدلاً كبيراً وعلامات استفهام كثيرة؟

الجزء الأول من برنامجنا يتناول مشوار سوزان تميم الفني وحكاية زواجها وطلاقها، وكيف كانت حياتها من بيروت إلى لندن مروراً بباريس والقاهرة؟ أما الجزء الثاني فيتناول التحقيق في الجريمة ذاتها ما هي ملابساتها وتفاصيلها؟ وهل الأدلة كافية لإدانة المتهميْن أم أن ثمة لغزاً يحيط بمقتلها؟
لكن أولاً من هي سوزان تميم؟ وما الذي أدى بها إلى هذا المصير المشؤوم؟
- كانت دايماً تخاف مان عندها ثقة.. مش أنه ما كان عندها ثقة فيّ بس هي ما كان عندها ثقة كتير بالعالم قد ما صار معها مشاكل.
- سوزان بالفترة الأخيرة صارت تخاف، تخاف من أي شي بدها تعمله، دائماً عندها إحساس رح يصير لها شي، دائماً بتقول لي يا خوفي.. يا خوفي.
- لما يصير خلاف تتمنى تفوت مصر ولما يصير اتفاق ترجع تفوت مصر..
- 11 تقبض عليها عن طريق الانتربول واللي قبض عليها السيد المقدم سمير سعد اللي هو اللي قبض على محسن.. القدر بيلعب دوره أيوه دي حقيقة.
- اللعب مع الكبار صعب، والغلط بدأت سوزان تميم بغلط فانتهت بأغلاط.
- أقسم لك أنه سوزان لو كانت فتحت الباب لما فاتوا قتلوها بتكون فتحت الباب لحدا بتعرفه كتير منيح كأن أنا.
- فيه شخص قوي خفي كان على علم مسبق بوجود محسن السكري بدولة دبي وكان يعلم علم اليقين أن محسن السكري رح يتوجه إلى عبد الستار تميم وابدأ تصنيع هذه الدعوة.
- هذه جناية قتل عمد وليس لها أي علاقة بمصر وليس لها اي علاقة بالحكومة المصرية وليس لها أي وضع سياسي.
- لولا المال ولولا السلطة ما كانت القوة وما كانت الجرأة وما كان الانتهاك للقانون والاستهانة بالقانون، والاستهانة بأرواح الناس.
- قالت لي أنه فيه شخص إن شاء الله خير يا جو إن شاء الله بركي بتنتهي مشاكلي، وإن شاء الله وكمان أهم شي يا جو بالحلال أنا متذكر كلمة بالحلال.
- طلقت بنتي من هنا عملت لها زفة لأنه كان مناي أزوجها وأطلعها من بيتي عروس وأسوف لها عيال وأشوفها مستورة في بيت زوجها.


سوزان تميم المغدورة..

أحمد عبد الله: عشقت الغناء في حياتها، وعلى أنغام الموسيقى أيضاً فارقتها. رحلت عن الدنيا ولم تكن تعلم أنها ستترك وراءها واحدة من أكثر القضايا الجنائية جدلاً. حراسة أمنية مشددة، وتغطية إعلامية مكثفة لمحاكمة أثارت الرأي العام العربي، المتهمان مصريان والضحية لبنانية ومكان الجريمة الإمارات العربية، ومعركة قضائية تدور رحاها في محكمة مصرية، والتفاصيل كثيرة كثيرة لقصة درامية بدأت من بيروت وانتهت في دبي مروراً بباريس والقاهرة ولندن.
لكن لماذا أثار مقتل المطربة سوزان تميم كل هذا الجدل؟ هل السبب كما يقول الكثيرون أن المتهم الثاني واحد من كبار الشخصيات الاقتصادية والسياسية في مصر؟ هل ثمة جهة أخرى أو أشخاص آخرون وراء مقتل الفنانة اللبنانية للإيقاع بالمتهم الثاني كما يتهامس البعض؟ أو بالأحرى هل الأدلة غير كافية لإدانة المتهميْن أم أن أجهزة الأمن الإماراتية حسمت الجدل كله؟ إذا كانت تحريات دبي وتحقيقاتها دفعت بأدلة تدين المتهم الأول فثمة أسئلة كثيرة أخرى تبحث عن إجابات.
ما حقيقة علاقة المتهم الثاني هشام طلعت بالمتهم الأول محسن السكري؟ وما هي علاقة المتهم الثاني بالراحلة سوزان تميم؟ هل يمكن أن يغامر اقتصادي مخضرم ورجل أعمال ناجح وسياسي معروف بمستقبله من أجل امرأة مهما كان السبب؟ هل تكفي تلك الاتصالات بينه وبين المتهم الأول لإدانته أم أن هناك أدلة أخرى؟ ما حقيقة تلك الاتصالات؟ كيف يمكن لمتهم كان ضابط شرطة سابقاً وصاحب خبرة ومعرفة بأمور أمنية كثيرة، كيف يمكن أن يترك وراءه أدلة يقول بعض الخبراء إنها أدلة قاطعة؟ هل وقع في أخطاء؟ أم أن الموضوع برمته ليس إلا استخفافاً بقدرات الآخر وشعوراً بالسطوة والنفوذ؟ هل دفعت تصرفات سوزان أحدهم إلى الرغبة في الانتقام وإلى هذا الحد؟ وهل تلقت تهديدات بالقتل قبل مقتلها بأيام قليلة؟ لماذا لم تُتهم أطراف أخرى؟ من هو عادل معتوق ورياض العزاوي اللذان يتنازعان على إثبات شرعية زواجهما من سوزان تميم؟ ما علاقة والد سوزان عبد الستار تميم بكل أطراف القضية؟ لماذا كثرت الادعاءات والمنازعات والطلبات القضائية؟ من خدع من؟ ولماذا؟
حصلنا على ملف القضية واطلعنا على وثائق كثيرة جداً، بدءاً من معاينة مكان الجريمة وشهادة الشهود وتقرير الطب الشرعي، وغيرها من التحقيقات من دبي إلى القاهرة، كل هذا في محاولة منا للإجابة عن أسئلة لا يزال يطرحها الكثيرون بخصوص ملابسات جريمة ربطت بين أطراف كثيرة تجاوزت حدود الدولة الواحدة، محاولة من أجل الإجابة عن أسئلة وليس لإصدار حكم.
سوزان تميم: ما بحب اتُهم إنه أنا سلعة باردون على التعبير أو إنسانة بس وجدت بالمجال الفني بس كرمال تعرض حالها.
أحمد عبد الله: لكننا وقبل أن نبحث في الأدلة حاولنا أولاً أن نقتفي أثر الحكاية من البداية، ما هي حكاية مطربة كانت تحلم بالغذاء والشهرة فانتهت حياتها من حيث كانت موهبتها القتل ذبحاً.


من هي سوزان تميم؟

فيلم درامي تبدل أبطاله الرجال وظلت بطلته واحدة إلى النهاية فمن هي سوزان تميم؟ وكيف بدأت قصتها؟ لم يكن سهلاً على الإطلاق أن نلتقي من عاشوا معها وعرفوها عن قرب، فكثيرون اعتذروا، وآخرون آثروا أن لا يتحدثوا أمام الكاميرا مؤكدين أن القضية ذات حساسية خاصة، كما أنها لا تزال قيد التحقيقات. بعد محاولات كثيرة وافق والد سوزان على لقائنا، ولكنه أصر على أن يكون اللقاء بعيداً عن عدسات كاميرتنا والسبب أن حالته النفسية لا تسمح.
عبد الستار تميم (والد سوزان): عالكاميرا ما بقدرش أطلع.
أحمد عبد الله: وبعد محاولات أخرى أكملنا الحوار، لكن بالصوت فقط في البيت الذي كبرت فيه سوزان وعشقت الغناء والطرب، لما سمعت الخبر شو أول شي إجا في دماغك؟ أول شيء فكرت فيه؟
عبد الستار تميم (والد سوزان): ده بحتفظ فيه لنفسي إيه اللي إجا بدماغي، وفكرت بمين واتهمت مين وعرفت مين، أنا من أول لحظة عرفت مين..
أحمد عبد الله: للدرجة دي واضحة؟
عبد الستار تميم (والد سوزان): ومش شايل حد كنت من حساباتي..
أحمد عبد الله: للدرجة دي واضحة؟
عبد الستار تميم (والد سوزان): ولدي الوقت مش شايل حد من حساباتي.
أحمد عبد الله: آه يعني أنت متهم الجميع.
عبد الستار تميم (والد سوزان): أنا مش شايل حد من حساباتي.
أحمد عبد الله: بس فيه شخص أنت بتقول عرفته أول ما حصل..
عبد الستار تميم (والد سوزان): يا حبيبي أنا بقول لك أنا كأب وإحساسي كأب أنا اللي حسيت به بحتفظ فيه لوقت من الأوقات، لكن أنا لدي الوقت مش شايل حد من حساباتي.
أحمد عبد الله: بس أنت المتهم الأول من وجهة نظرك؟
عبد الستار تميم (والد سوزان): أنا ما بقول متهم ولا إدانة ولا أي شيء..
أحمد عبد الله: المتهم الأول محسن السكري أنت قابلت محسن السكري في مصر في الأيام العادية؟
عبد الستار تميم (والد سوزان): ولا عمري شفته ولا عمري تكلمت معه إلا شفته بالجرنال دي الوقت وسمعت باسمه من..
أحمد عبد الله: قالوا لي أنت كنت بتروح أنت وسوزان تقابلوا الأستاذ هشام وأنت عارف إنها على علاقة بيه..
عبد الستار تميم (والد سوزان): إيه الكلام الفارغ ده؟
أحمد عبد الله: والله أنا سمعته.
عبد الستار تميم (والد سوزان): ده كلام فارغ ده كلام جرنال ده كلام إشاعات.
أحمد عبد الله: لأ شخص من أطراف الموضوع.
عبد الستار تميم (والد سوزان): إيه يا حبيبي يجي يقابلني.
أحمد عبد الله: قال لي كان بيروح وبيقعد وهو موجود معاها وسوزان مع الأستاذ هشام عادي.
عبد الستار تميم (والد سوزان): ده كلام عاري عن الصحة.
أحمد عبد الله: يعني أنت بتعرف إنه كانت على علاقة مع هشام بس علاقة عادية مش علاقة زواج أو علاقة أي شيء.
عبد الستار تميم (والد سوزان): أنا عارف إنه فيه علاقة بين سوزان وبين هشام، وعارف إنه هشام كان عايز يتجوز سوزان، أنا ما أنكرش. عارف وأنا قلت له زي ما قلت لعادل قلت له دي.. دي الوقت ليها مشاكل، لما تتحل مشاكلها وزي ما عادل قال أنا رح أحل مشاكلها مع علي مزنر، هشام طلعت قال أنا رح حل مشاكلها مع عادل معتوق، قلت له زي ما حصل مع عادل معتوق بالضبط.
أحمد عبد الله: من رجل إلى آخر هكذا بدت حياتها، وبدا معها تهافت غريب عجيب على التقرب منها، فكيف بدأ مشوارها الفني؟ ومتى بدأت مشاكلها الحقيقية؟ عام 96 اكتشفها أستوديو الفن برعاية سيمون الأسمر الذي حاول فيما بعد مساعدتها في استخدام موهبتها داخل لبنان، وسرعان ما دخلت المشاكل حياتها الشخصية والفنية، اختلفت مع زوجها الأول علي مزنر الذي كان يدرس معها في الجامعة، واختلف أيضاً والد سوزان ووالدتها المطلقان بخصوص مشوارها الفني. بين هذا وذاك جاء دور الزوج الثاني عادل معتوق الذي لا تزال قصة زواجه منها تثير جدلاً داخل المحاكم اللبنانية، لكن كيف عرفت سوزان عادل معتوق؟ وهل وقعت في غرامه أم أنه كان فقط مدير أعمالها كما يقول البعض؟ هل تزوجت سوزان عادل معتوق هرباً من مشاكلها مع زوجها الأول أم عن رغبة وحب وغرام؟ كيف ساعد عادل معتوق سوزان مهنياً وشخصياً؟ حاولنا ترتيب مقابلة تلفزيونية مع عادل معتوق في بيروت أو باريس للرد على أسئلة كثيرة أثارها البعض عن علاقته بالراحلة سوزان تميم، وبعد محاولات كثيرة لم نتمكن.
لنفهم الحكاية من البداية حاولنا أولاً ترتيب لقاء مع سيمون الأسمر، الذي كما يقول المقربون هو الذي أرسل سوزان إلى باريس في مهمة عمل عادية لدى عادل معتوق، وعدل سيمون الأسمر بالنظر في الموضوع لكنه عاد واعتذر عن اللقاء، حاولنا أيضاً ترتيب لقاء مع زوجها الأول علي مزنر لكننا لم نتمكن، وافق المؤلف الموسيقي المعروف إلياس رحباني على لقائنا ليحكي لنا ما يعرفه عن بداية مشوار سوزان تميم الفني.
إلياس رحباني (مؤلف موسيقي): بسنة 1996 كنت عضو تحكيم في لجنة ستوديو الفن مع سيمون الأسمر وسيمون صديق كتير إلي، مرة أنا اشتركت يعني وبعدين ما عملت برامج، كانت موجودة الآنسة سوزان تميم أو كانت سيدة كمان يمكن كانت مجوزة كان عمرها 18 سنة أو 17 لست أدري، ولفتت لنا نظرنا أول شي حضورها يعني قريبة للقلب وفيه عندها نور هيك لما تتطلع بالشخص كل إنسان عنده نور معين بالحياة.
أحمد عبد الله: أنت حاولت توفق بينها وبين زوجها الأول.
إلياس رحباني (مؤلف موسيقي): حاولنا شوي وبعدين ما مشي الحال كتير.
أحمد عبد الله: فتطلقت رسمي منه.
إلياس رحباني (مؤلف موسيقي): وتطلقت، وفجأة ما بعرف هاجرت لبنان ما بعرف ليش على باريس.
أحمد عبد الله: حاولت الاتصال بيها؟
إلياس رحباني (مؤلف موسيقي): لأ، مرة تلفن لي عادل أول شي من باريس ما عرفت سؤال عم يسألني سؤال، بس قلت له مبروك كان مجوز ومشي الحال، وتلفن لي عادل مرة وقال لي أنا سوزان هون وإن شاء الله بدنا نعمل لك زيارة وما صارت، وأنا عم انتبه إلها، وعم خليها تكون مكرمة وهيدا اللي عرفته.
أحمد عبد الله: أين كنت أنت كنت في حياة سوزان في الفترة دي في فترة وجودها بباريس في الفترة.. يقال يعني إنه هناك كان خلاف بينك وبينها؟
عبد الستار تميم (والد سوزان): خلاف بيني وبينها؟
أحمد عبد الله: أو كانت زعلانة منك.
عبد الستار تميم (والد سوزان): لأ ما فيش، رح أقول لك حاجة سوزان ما فيش خلاف بيني وبينها، سوزان كانت بتقول لي ما أوثقش بالدنيا إلا فيك أنت يا بابا، محبتها لي.. دي سوزان بنتي الوحيدة، والمعاملة اللي كنت أنا بعاملها لسوزان كانت دي أختي كانت دي بنتي كانت دي صديقتي، كانت أولادي أنا بعاملهم كده، لكن الخلاف اللي بيني وبين سوزان إنه أنا مش عايزها تمشي في طريق الفن..
أحمد عبد الله: أنت مش عاوزها تكمل في طريق الفن؟ مع إنه البعض بيقول إنه أنت كنت بتشجعها.
عبد الستار تميم (والد سوزان): مهو ده الخلاف، أنا بيني وبينها إنه أنا مش عايزها لأنه أنا ببص لبعيد لبنتي.. إحساسي سبحان الله الأب بيحس بحاجات لولده ما فيش حد بيحسها، أنا كنت شايف ده أنا مع احترامي للفن بحب الفن وبحب الفنانين لكن لبنتي أنا شايف الطريق ده مش ليها.
[فاصل إعلاني]
أحمد عبد الله: تمكنا من ترتيب لقاء مع شخص يقول إنه يعرف عادل معتوق سنوات طويلة معظمها في فرنسا، التقيناه أثناء زيارته لبنان. حسن جمعة رئيس تحرير مجلة عرب ستارز التي تصدر في باريس، يقول إنه يعرف مالا يعرفه الكثيرون عن علاقة عادل معتوق وسوزان تميم في باريس بين عامي 2000 - 2003 أي ما يقارب ثلاث سنوات.
حسن جمعة (رئيس تحرير مجلة عرب ستار): سوزان تميم بيتصل فيّ عادل بيقول لي عندي مطربة لبنانية اليوم باعتلي ياها سيمون أسمر من لندن..
أحمد عبد الله: من لندن مش من بيروت.
حسن جمعة (رئيس تحرير مجلة عرب ستار): من لندن إجت، بعتها سيمون على لندن بعقد وما توفقت وكان هذا بسنة 2000، مش عارف يا المحل انقفل هناك يا ما أعطوها تصريح عمل هناك في لندن يختلف عن باريس، فاتصل فيّ سيمون وحتى كان عادل غير مبالي يعني إنه جاية مطربة لبنانية وبيجيه مطربات كتير طالبات شغل لأنه ظروف الحرب في لبنان، النايت كلوبات بلبنان، أنا كنت على اتصال ويومي مع مسيرة سوزان تميم بعتقد أنا أكتر من عادل معتوق، إلا نواحي الحب والغرام اللي هو بين عادل وبين سوزان أنا دي ما لي علاقة فيها بس أعرفها..
أحمد عبد الله: كان فيه قصة حب.
حسن جمعة (رئيس تحرير مجلة عرب ستار): طبعاً أعرفها وسوزان تقلي طبعاً.
أحمد عبد الله: تقول لي كانت بتحب عادل معتوق؟
حسن جمعة (رئيس تحرير مجلة عرب ستار): طبعاً بتقول لي بحب عادل، حتى لو كان حب حقيقي أو حب تمثيل دي ما ليش علاقة بس سوزان قالت لي أنا بحب عادل، يعني ما ترجعني لسوزان الله يرحمها صارت النهار ده بدار الحق تستحق الرحمة، بس أنا بالنسبة لسوزان أختلف مع كل البشر بحياتها، أنا أعتبر السبب أولاً أبوها وأمها، يعني هي بتحكي لي سوزان أصلاً سوزان ما عطتش مقابلة صحفية إلا لي وبعلم عادل وما حدا عملها، بالإضافة إنه على علاقة جيدة مع الإعلامية اللي بحترمها جداً نضال أحمدية وسكنت معاها في باريس وعاشرتها وصادقتها وبتعرف خفاياها أكتر من أي واحد، بس الحقيقة أنا بحط مثلاً متسببين كتار بتشريد سوزان، سوزان بريئة، وطفل ولكن أصابها الغرور بالأوسكار على النعيم اللي عاشت فيه بالأوسكار، يمكن ما كانت تشوف فلوس من عادل بالأوسكار، ويمكن ما كانتش تقبض أجرها بس كان كل الحنان جنبها، مثلاً الطباخ تحت تصرفها، الجراسين تحت تصرفها، الطرابيزات كلها تحت تصرفها، الزباين بخدمتها، وبعدين معاها بدي غارد من قلب الأوسكار بيمررها بممر سري تخرج على الشانزليزيه وتطلع على محل ما هي ساكنة، كانت مدللة.
نضال الأحمدية (رئيس مجلس إدارة مجلة وتلفزيون الجرس): أوه كتير، حبته كتير كانت تحرجني حتى لما يتأخر إنه يحكيها تقول لي بليز احكي أنتِ، كانت تحبه كتير لعادل وهو كان يحبها كتير..
أحمد عبد الله: هو ذكر فعلاً إنه كان يحبها.
نضال الأحمدية (رئيس مجلس إدارة مجلة وتلفزيون الجرس): وعاشوا أحلى قصة حب، طبعاً.. طبعاً وتزوجته من قلبها وربها وعاملها كتير منيح وعاملته كتير منيح، وعاشوا حياة زوجين عاديين..
أحمد عبد الله: في باريس..
نضال الأحمدية (رئيس مجلس إدارة مجلة وتلفزيون الجرس): في باريس وبلبنان، لما إجوا على لبنان بدأت شوي تتغير الأحوال، بس هلأ صارت الخبرية إنه كيف زواجها.. يا خيي اثنين كانوا متزوجين من بعض واختلفوا، وين المصيبة؟
أحمد عبد الله: نضال الأحمدية رئيس مجلس إدارة مجلة وتلفزيون الجرس، تقول إن صداقتها بسوزان بدأت منذ عام 99 وكانتا تلتقيان وتتحدثان كثيراً، عرفتها في باريس وبيروت وتدخلت في حل مشاكلها بعض الأحيان، تؤكد نضال أن زواج سوزان من عادل كان زواجاً شرعياً، وأنها أول من أخبر عادل معتوق بمقتل سوزان تميم.
نضال الأحمدية (رئيس مجلس إدارة مجلة وتلفزيون الجرس): أنا بلغت عادل نعم، بلغت عادل بعدين إذا بدك هو ما صدقني، بس هاي كتير مهمة.. إذا بدك أنا بعدين صرت شك بأي حدا، يعني هو رد عليّ وقال لي ما تصدقي أنا بالإمارات، قلت له طيب خلص روح أنا وعادل منحكي، قال لي.. قلت له اتصل وتأكد إنه رحتى تتأكد إنه مالها بلندن اتصل رجع فيي وفيه شهود قال لي عم قلك بلندن هي منّا بالإمارات، قلت له أنت أهبل، إذا بدك سوزان ماتت وماتت ذبح، قال لي أعوذ بالله من أخبارك، بس نقز بيعرف إني ما بقول شي غلط، رجع اتصل ورجع اتصل فيني، قال لي نضال متأكدة من الخبر لأنه عم يأكدوا لي إنها بلندن، قلت له ماتت ذبح.
أحمد عبد الله: جاء خبر مقتل سوزان تميم صدمة لعادل معتوق كما تقول نضال الأحمدية، وبينما استمرت التحقيقات في دبي بدأ الجدل بخصوص إثبات شرعية الزواج من سوزان.


جدل لإثبات شرعية زواج عادل معتوق من سوزان

أحمد عبد الله: طيب هو الأستاذ عادل ما تكلمش معاك في موضوع سوزان يعني ما قلك أنا عايز أتزوجها أو ممكن أتزوجها أو هي تطلقت من الأستاذ علي أو هو أنهى..
عبد الستار تميم (والد سوزان): رح قلك، عادل معتوق كان تعهد إنه يخلص سوزان.. مهو ده الخلاف بيني وبين عادل معتوق، ما فيش خلافات بيني وبين عادل معتوق ربنا يشهد ما فيش أي خلافات بيني وبين عادل معتوق إلا القصة دي، أنا أبوها لسوزان وأنا عارف أي حاجة، فيه أب في الدنيا يعرف بنته على ذمة رجل تاني ويجي يزوجها لحد تاني؟ دي لسه ما حصلتش، مهو ده الخلاف اللي معاه وأنا اللي عارف القصة، دي كانت على ذمة علي مزنر وطلب مني الكلام ده وأنا قلت له أنت معقول تطلب مني الكلام ده؟
أحمد عبد الله: طلب منك يتزوجها وهي كانت على ذمة علي مزنر.
عبد الستار تميم (والد سوزان): مش طلب مني يتزوجها، طلب إنه.. قلت له طلب مني سوزان عايز سوزان، قلت له دي على ذمة رجل تاني اللي هو علي مزنر، قال لي أنا مستعد أخلصها، خير إن شاء الله لما تخلصها نبقى نتكلم، لو عايزها ولو عايزاك أنا ما عنديش أي مانع، المهم أنا عايز لها رجل يحترمها ويصونها زي أي رجل وأنا مش عايز.. ده الكلام قلت له لعادل قال لي أنا رح أخلصها من علي مزنر..
أحمد عبد الله: طيب وخلصها؟
عبد الستار تميم (والد سوزان): ما بقول لك أنا رح أخلصها من علي مزنر، قلت له آه، تكلم مع سوزان ما بقول لك أوهمها إنه لازم نعمل الورقة دي اللي عملها من وراي.. لازم نعمل الورقة دي، عملت معاه طيبة قلبها ما هي لو ما طيبة قلبها ما وصلت لهنا، عمل معاها الورقة دي إدى فلوس علي مزنر طلق علي مزنر حط تاريخ الورقة دي بدل تاريخ الطلاق ده يعني زور التواريخ..
أحمد عبد الله: أنت بتقول زور التواريخ، هو بيقول ما زورتش التواريخ.
عبد الستار تميم (والد سوزان): هو بيقول اللي هو عايزه.
أحمد عبد الله: لكن عادل معتوق قدم وثائق تثبت زواجه من سوزان، وبعد طلاقها الشرعي من زوجها الأول كما يقول، فهل طلبت منه هو الآخر الطلاق فيما بعد؟ وكيف بدأت مشاكلهما معاً؟ وهل هي مشاكل مادية أم عاطفية؟
حسن جمعة (رئيس تحرير مجلة عرب ستار): لأ أنا رح أعطيك مثل وكويس إنك سألت السؤال ده، أنا مرة صدفة بدي أشتري مقص للأظافر لأنه كلنا المنطقة بتاعتنا الشانزليزيه فيه محل على الشارع الرئيسي قريب من سكن سوزان شي خمسين متر، سوزان يومياً الله يرحمها هي بتنزل معها البادي غارد اسمه رأفت نصري جدع فبينزل بيمشي معها بتفوت بتنقّي حمرة وبودرة شغلات نسائية يعني وهو المقص الأظافير كان بالشغلات النسائية بالطابق الأول، وإلا في طابق أرضي وأرضي تاني كمان، وصدفة أنا شايفها عالصندوق شفتها عالصندوق قدامي، طلع الحساب معها 75 يورو يعني الصندوق بده منها 75 يورو حاملة بجيبها 40 يورو، 40 يورو بس ومعاها بنت مغربية ومعروفة هناك يعني سيدة مجتمع معها كمان مش حاملة فلوس، والحارس برا ما نادوش الحارس أنا وراهم عرضت عليها أنا بدفعهم يعني باقي 30 يورو لا شيء يعني حق فنجان قهوة، فأنا عرضت.. لا.. لا.. عملت لي لا.. لا، قلت لها يا سوزان أنا بخبر عادل يعني باخدهم من عادل ما تخافيش خوديهم، قال رجعت والله شوف بالحركة دي عجبتني ما كانتش ترضى، أخدت المكياجات والمناكير اللي زيادة وأخدت ضمن ما عندها فلوس وباي باي من بعيد وضلت ماشية، حتى ما وقفت تسلم عليّ رغم قبل بيوم متعشي أنا وياها والأخ عادل.
أحمد عبد الله: والسبب إيه؟
حسن جمعة (رئيس تحرير مجلة عرب ستار): الحصار الموجود يعني رجل بيغار على زوجته وحقه يعني.
أحمد عبد الله: حصار عاطفي ولا حصار مهني؟
حسن جمعة (رئيس تحرير مجلة عرب ستار): حصار مهني، حصار عاطفي، فسرها زي ما تحب.
نضال الأحمدية (رئيس مجلس إدارة مجلة وتلفزيون الجرس): نعم بدأت بالغيرة، نعم بدأت بالغيرة كانوا بيحبوا بعضهم كتير بدأت غيرة وبدأت سوزان تحس إنه عادل مش لإلها، وبدأت تعيش لحالها وبدأت تكثر من الاتصالات فيه وهو عنده أشغال وأعمال، أنا ما عم قول عادل غلطان بس ما فيني اعتبر سوزان غلطانة إذا بتحبه هالقد، لما عرفت إنه ما بيقدر يكون متلما هي بدها يعني كل ست بتحب زوجها يكون متل ما هي بدها، فهربت من بيته وإجت لعندي، خططنا نروح على العراق على المرجع الجعفري في العراق كي يفتي لها بالطلاق من عادل معتوق، في إحدى الليالي مش ليلة ليالي كثيرة ووالدتها بتشهد كنا ننزل بالسيارة على منطقة في بيروت لنبحث عن القاضي الذي زوجها من عادل معتوق كي نفاوضه في أن يطلقها.
أحمد عبد الله: كانت خايفة جداً من المشاكل اللي بتحصل هنا وحبت تروح القاهرة فراحت عن طريق سوريا مش عن باريس خالص، مرحلة باريس انتهت، هي جت بيروت وعملت فيديو كليب بعدين المشاكل كترت وحبت تمشي، بعض الناس سموها هروب هربت ما مشيت عن طريق مطار بيروت عن طريق سوريا، صح؟
عبد الستار تميم (والد سوزان): دي لما عادل معتوق عمل لها.. أول مرة لما كانت مع علي مزنر طلعت على مصر ومن مصر طلعت على فرنسا ولما جت من فرنسا فاتت على لبنان وبعدين لما عادل معتوق عمل لها القضايا والمشاكل طلعت على سوريا ومن سوريا طلعت..
أحمد عبد الله: يعني صحيحة القصة.
عبد الستار تميم (والد سوزان): صح.
جو رعد (مصفف شعر سوزان تميم): قالت لي طالعة عالشام، وطلعت على الشام من الشام دقت لي تلفون وقالت لي إنه أنا مسافرة على مصر حتى دقت لي تلفون بتذكر من الشام رقمه تلاتات، فيه تلاتة تلاتة هيك شي.


كيف هربت إلى مصر؟

أحمد عبد الله: هربت سوزان إلى مصر بعدما تفاقمت مشاكلها مع عادل معتوق كما يقول بعض المقربين إليها، حتى هروبها من لبنان جاء عن طريق سوريا خوفاً من منعها من السفر في مطار بيروت الدولي، ما الذي جرى في مصر؟ وهل تحولت حياتها إلى سلسلة من الملاحقات والضغوطات النفسية والقانونية؟ كيف لجأت إلى هشام طلعت؟ ولماذا؟ هل كانت مصر بداية النهاية لحكاية سوزان تميم؟ ماذا تخفي قاهرة المعز من أسرار؟
التقينا أولاً عصام الطباخ الذي كان محامي عادل معتوق حتى مقتل سوزان، لكنه لم يعد يمثل عادل قانونياً والسبب كما يقول قناعته التامة ببراءة المتهميْن الأول والثاني من جريمة القتل، لكنه حضر فصولاً درامية كثيرة بين عادل وسوزان في مصر.
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): الخلافات كانت تنقسم لقسمين، القسم الأول من الخلافات اللي هي كانت الخلافات الشخصية اللي هو زوجة أو غير زوجة، وما ترتب عليها من مشاحنات كان فيه قضية مشاجرة بينهم هم الاثنين..
أحمد عبد الله: في القاهرة.
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): آه في القاهرة، والقسم الثاني..
أحمد عبد الله: اعتدى عليها هو بالضرب؟
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): اعتدوا على بعض بالضرب، ونتج عنها قضية مشاجرة..
أحمد عبد الله: بيقول اعتدى عليها، وحُرر محضر، اعتداؤه عليها وعلى والدتها.
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): حرر محضر.. اعتداؤه عليها وعلى والدتها وكذلك اعتداء والدتها وهي على عادل معتوق.
أحمد عبد الله: يعني فيه محضر يثبت الاثنين؟
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): يعني المحضر كان زوجي متهم ومجني عليه، وهي متهمة ومجني عليها.
[فاصل إعلاني]
أحمد عبد الله: رشا وهاب صديقة سوزان تميم وإحدى أقربائها كما تقول، عاشت معها في مصر وكانت معها في لندن وتعرف عن شخصيتها وحياتها الكثير، لكنها وبعد تردد كبير وافقت على أن تتحدث إلينا لأن سوزان كما تقول ظُلمت في حياتها كما ظُلمت في مماتها.
رشا وهّاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): انظلمت لأنه أول شي مشاكلها اللي صارت هون بلبنان ومنعها إنها تغني، وبعدين حكي العالم ما رحموها. ودائماً هيك كانت حتى بمصر ما ارتاحت، كانت دائماً مشاكلها تبعون لبنان لحقوها لهنيك، كان عادل معتوق كتير يضايقها بمصر..
أحمد عبد الله: حتى وهي في مصر كانت تجي لها تلفونات من عادل معتوق؟
رشا وهّاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): كان هو بيجي..
أحمد عبد الله: يجي لها مصر؟
رشا وهّاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): مش بيجي إنه بيجي بيعمل مشكلة، وإنه سبّب مشاكل لبيها إنه هيك بلا طعمة كانت شغلات ضايقها كتير، بعيد ميلادها هجم بده يعمل مشاكل كنا قاعدين إنه ما خلاها تتهنى بيوم اللي أنا شفته..
أحمد عبد الله: امتدت مشاكلهم لغاية مصر، طيب بعدما انتقلت الفور سيسنز وتعرفت على هشام طلعت حست براحة أكتر؟
رشا وهّاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): كانت خفت إيه، لأنه انمنعوا ما كان فيه يقرب لها ارتاحت شوي منه.
أحمد عبد الله: وهيّ قالت لك الحمد لله.
رشا وهّاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): قالت إيه هلأ ما بيقدر يقرب لها بقى هنيك بالفور سيسنز بالأوتيل لأنه حتى تهجم على بيتها حاول يضربها ببيتها إي تهجم عليها كتير.
أحمد عبد الله: بالشقة اللي في الدقي؟
رشا وهّاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): قال لهم للحماية أنا جاية أعمل لها مفاجأة وقصص حرام.. ودق الباب كان حاطط ورود، فتح الباب حاول يضربها وكانت أمها هنيك.
كمال يونس (محامي سوزان تميم سابقاً): دي حقيقة هي وأمها واعتدى عليهم بالضرب وكانت مشكلة كبيرة جداً جداً يعني.
أحمد عبد الله: طيب وكيف انتهى الأمر مشاكلها حكت لك؟ إيش الأشياء اللي حكتها إلك باختصار أنا عندي مشكلة مع كذا كذا وأريد..؟
كمال يونس (محامي سوزان تميم سابقاً): هي مشاكلها كلها كانت تنحصر في عادل معتوق، لا يوجد أي مشاكل على لساني بقول لها لك مع سوزان سوى عادل معتوق، يعني أنا بتكلم حتى زوجها الأولاني ما عملش المشاكل اللي عملها عادل معتوق.
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): بالأول الخناقة بينها وبين عادل في مصر أخدوا عادل ضربوه وبهدلوه وعملوا فيه ما يتعملش في مصر..
أحمد عبد الله: مين؟ حقيقي؟ مين اللي ضربه؟ أنا سامع إنه هو عادل معتوق حسب كلام المحامي..
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): هو اللي ضرب مباحث أمن الدولة في مصر!
أحمد عبد الله: هو اللي اعتدى على سوزان ووالدتها هنا كان يجي يعمللها تهديدات.
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): مش مراته وخارجة عن طوعه؟ ليه؟ إيه يعني لما يزعق لها؟
أحمد عبد الله: ضربها..
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): وشدها.. وضربها، ربنا أباح الضرب يا سيدي ما تزعلش وضربها، راحت جايباله هشام راح ضاربه..
أحمد عبد الله: بالدليل يعني؟
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): مش دي مباحث أمن الدولة، وراح لجأ للسفارة الفرنسية هنا في مصر؟
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): دخلت على رئيس المباحث مباشرة وكنت طبعاً منفعل جداً فرئيس المباحث خير يا أستاذ عصام؟ قلت له الوضع كذا كذا كذا، داخل أنا شديد عليهم لقيت.. قال لي ده حكم آدي الحكم اللي قلنا عليه وأنت المحامي بتاعه عارف الكلام ده كله والرجل قاعد في الأوضة جنبنا ادخل وشوفه، دخلت ساعتها وشفت ولقيته ما فيش مشاكل خالص، كان رئيس المباحث مش متذكر اسمه، قال لي انزل بنفسك دخله الحجز.
أحمد عبد الله: المحامي كمال يونس تولى ملف سوزان القانوني حتى مقتلها وبالتحديد منذ شهر أغسطس عام 2004 بعدما تلقى اتصالاً من أصدقاء له أحدهم يعمل في السفارة اللبنانية في القاهرة، وتدخل للإفراج عنها بعدما ألقى البوليس الدولي في مصر القبض عليها.
كمال يونس (محامي سوزان تميم سابقاً): السبب إنه كان عادل معتوق قد اتهمها هو كان قد رفع عليها عدة قضايا شرعي، ولكن انصب اتهامه الأساسي على إنها سرقت من خزينة منزله 230 ألف دولار، وقام بتحرير محضر، وقام قاضي التحقيق في بعبدة في بيروت بإصدار أمر مذكرة توقيف ثم عُممت هذه المذكرة عن طريق الإنتربول المصري، والأرقام دي كلها موجودة أنا مديها لحضرتك لو بتحب أقولها إلك..
أحمد عبد الله: لأ الرقم حاضر والشهادة.
كمال يونس (محامي سوزان تميم سابقاً): تم تعميم مذكرة لجميع أجهزة الإنتربول العالمية من ضمنها الإنتربول المصري، فقام.. القدر شوف بيرتب أدواره فقام المقدم سمير سعد وهو الذي قام بإلقاء القبض على محسن السكري فيما بعد..
أحمد عبد الله: وهو الشاهد الأول في هذه القضية.
كمال يونس (محامي سوزان تميم سابقاً): وقام بإلقاء القبض عليها وتم إخلاء سبيلها بضمان محل بضمان السفارة اللبنانية، الموضوع ده بقى اللي ما حد يعرفه الجديد فيها إيه؟ إنه بعد ما أطلق سراحها وأخلي سبيلها يعني إخلاء السبيل مع منعها من السفر، قام محامي عادل معتوق بتقديم مذكرة في وزارة الخارجية اللبنانية ضد السفارة اللبنانية اتهمها فيها بأنها تتدخل في شؤون السلطة القضائية، أقول كمان ولا وصلت الرسالة؟
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): في أوائل 2003 وتم القبض على سوزان تميم مرتين على إيدي أنا.. في الإنتربول لأنه عادل معتوق كان أصلاً عامل لها عدم مغادرة بصفته زوجها من بيروت وهي كانت في بيروت، فوصلت مصر عن طريق سوريا هروباً من هذا الأمر تمام.. فابتدى عادل معتوق يتدخل وابتدينا نبلغ الإنتربول لغاية ما تم القبض عليها، ساعتها كانت بتغير عناوينها في كل حتة كنا نعرف عناوينها فين.
كمال يونس (محامي سوزان تميم سابقاً): تم بعد كده تفاهم ما بين عادل معتوق وما بين سوزان وأنا أعلم جيداً إنه تم دفع مليون وربع تمام.. دولار لعادل معتوق نظير إنه هو قام بتحرير توكيلات للمحامية في بيروت لارا محامية سوزان في بيروت، نظير إنها تقوم باتخاذ إجراءات طلاقها من عادل معتوق.
أحمد عبد الله: هل كلفت سوزان تميم المحامية كلارا الرميلي تطليقها من عادل؟ وهل وافق الأخير على هذا الطلاق بعد تسوية مالية كما يقول محامي سوزان في مصر؟ هل كانت سوزان تملك مثل هذا المبلغ آنذاك؟ أم أن طرفاً آخر تدخل لتسوية نزاعات يقول البعض إنها تخص عقد العمل بين سوزان وعادل معتوق؟
التقينا محامية سوزان في لبنان كلارا الرميلي أثناء زيارتها نضال الأحمدية بعيداً عن الكاميرا، طلبنا منها مقابلة تلفزيونية وبعد أن وافقت عادت لتعتذر مؤكدة أن القانون اللبناني يمنعها من الحديث في قضية لا يزال التحقيق فيها مستمراً، لكنها أوضحت بعض النقاط في مقابلة لمجلة الجرس اللبنانية.
حصلنا على وثيقة بتاريخ 31 يناير عام 2005 تشير إلى أن المحامية كلارا الرميلي وهي محامية سوزان تميم في لبنان، قامت بإجراء طلاق بينها وبين عادل معتوق في محكمة جبيل الشرعية الجعفرية بناءً على توكيل منهما. لكن هذا الحكم عاد وأصبح محل جدل بعدما طلب عادل معتوق في جلسة للمحكمة نفسها بتاريخ الخامس من فبراير عام 2005 إبطال الطلاق من سوزان تميم بعد أن كانت المحامية كلارا الرميلي قامت بوكالتها عن المدعي والمدعى عليها بتطليقهما بتاريخ 29 يناير عام 2005 كما تشير الوثيقة، وبعد أن حكمت المحكمة الجعفرية بعدم صحة الطلاق عادت المحامية لتعترض على الحكم، وبعد عقد جلسة أخرى في الثامن من فبراير عام 2005 اعتبرت المحكمة أن وكيل المعترض أقر بصحة الطلاق ولم يقر بصحة تسجيله في هذه المحكمة، وتشير الوثيقة إلى خلاف الأطراف المعنية بخصوص صلاحية محكمة بيروت الشرعية الجعفرية في إثبات الطلاق من عدمه، ويستمر النزاع القانوني في المحاكم اللبنانية.
أحمد عبد الله: هل أنت على علم بشيك أو تسوية مادية ما بين سوزان تميم والأستاذ عادل معتوق، تسوية الأمر المادي؟
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): آه طبعاً، دي لها حدوتة برضو الجزئية دي..
أحمد عبد الله: من الذي دفع الفلوس؟
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): اللي دفع فلوس اللي أنا عرفته إنه حد من قناة روتانا..
أحمد عبد الله: مش هشام طلعت؟
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): لأ مش هشام طلعت، لأن هشام طلعت كان عادل معتوق عمره ما رح يقبل ياخد مليم من هشام طلعت..
أحمد عبد الله: دي التسوية مادية على مستوى العمل؟
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): على المستوى القانوني.
أحمد عبد الله: وعلى مستوى العمل إنه..
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): مش عمل، ده عادل معتوق كنا كاسبين قضية على روتانا كنا رافعين قضية على روتانا وكسبناها وفيها تعويض.
أحمد عبد الله: بكم بقى الشيك؟
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): كان بمليون ومئتي ألف دولار، القصة دي..
أحمد عبد الله: يعني مش صحيح بقى اللي هو بيقول لك ده اشتراها مش عارف من مين بمليون، خدها من مين وباعها لمين..
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): أنا شايف إنه فيه تجني على عادل معتوق في هذه الجزئية، وكل من تجنى على عادل معتوق في هذه الجزئية أنا رجل شاهد عيان، الرجل زوج شرعي مسلم بيحب مراته جداً عايز يحافظ عليها وسبب المنازعات كان منعها من الحفلات الخاصة.
جو رعد (مصفف شعر سوزان تميم): بس أنا بعرف إنه كانت مضايقة بعدين دقت لي مرة بالتلفون قالت لي جو مشي الحال ودفعت وانتهت مشكلتي مع عادل هيك قالت لي..
أحمد عبد الله: هيك قالت لك بالحرف الواحد أنه دفعت؟
جو رعد (مصفف شعر سوزان تميم): إي بالحرف الواحد.. إي قالت لي دفعت، بتذكر سألتها إن شاء الله مش كتير؟ قالت لي مش مهم بس بتذكر دفعت..
أحمد عبد الله: دفعت هي ولا حد تاني دفع لها؟
جو رعد (مصفف شعر سوزان تميم): ما سألتها، قلت لك تفاصيل ما بسأل، ولا بسألها من وين.
[فاصل أنباء]
أحمد عبد الله: جو رعد مصفف شعر سوزان تميم، لكنه لم يكن مصفف شعرها فحسب بل صديقاً مقرباً كما يقول، زارها كثيراً في مصر وكان يعرف مشاكلها وهمومها كما يعرف شخصيتها جيداً.
جو رعد (مصفف شعر سوزان تميم): هي كان عندها إحساس بالخوف يعني مثلاً نكون قاعدين بالبيت لنفترض فات حدا جاب البيبسي نكون قاعدين مثلاً وقت الغدا لحظة.. لحظة شوفوا شوفي بقلب الكيس، شوفوا شوفي بقلب البيبسي، يعني دايماً عندها خوف، يعني حتى يوم اللي تعرفت على هشام طلعت أنا جيت على لبنان وأنا خبرت أمها..
أحمد عبد الله: أنت اللي خبرت أمها.
جو رعد (مصفف شعر سوزان تميم): نعم أنا خبرت أمها.
أحمد عبد الله: هي اللي قالت لك يا جو أنا تعرفت على..
جو رعد (مصفف شعر سوزان تميم): قالت لي أنه فيه شخص إن شاء الله خير يا جو، إن شاء الله بركي بتنتهي مشاكلي، وإن شاء الله.. وكمان أهم شي يا جو بالحلال أنا متذكر كلمة بالحلال.


هل تزوجت من هشام طلعت؟

أحمد عبد الله: لم تكن متزوجة من الأستاذ هشام زواجاً عرفياً أو أي شيء؟
كمال يونس (محامي سوزان تميم سابقاً): إطلاقاً، هشام فعلاً كان بيحبها، هشام كان يريد الزواج منها، هشام كان أقرب هي إلى قلبه وهو إلى قلبها. من خلال اتصالاتي بسوزان إنها كانت دائماً تذكر هشام طلعت بكل خير، الحقيقة..
أحمد عبد الله: دائماً حتى آخر لحظة.
كمال يونس (محامي سوزان تميم سابقاً): الحقيقة لازم أقولها يا جماعة وده وضع طبيعي جداً.
أحمد عبد الله: أنتِ أكيد سمعتِ بهشام طلعت.
رشا وهّاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): أكيد سمعت عنه.
أحمد عبد الله: هي قالت لك مثلاً أنا الحمد لله بقيت أحسن والحمد لله، وارتبطت بحد.
رشا وهّاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): ما كانت قالت لي إذا ارتبطت ولا لأ، لأ قابلته هو كان ساعدها لسوزان ما كان على علمي ارتباط، كان هو رجل كتير عظيم معها وكان كتير منيح معها وساعدها كتير، ما بعرف آخر شي المشاكل شو صارت ما عندي أي تفاصيل..
أحمد عبد الله: ما عندك أي تفاصيل؟
رشا وهّاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): لأ، بس بتذكر إنه هي كانت تشكر كتير فيه.
نضال الأحمدية (رئيس مجلس إدارة مجلة وتلفزيون الجرس): قصدك تقول إنه فيه زواج مدني بينها وبين هشام طلعت؟ لأ أنا ما قالت لي هيدا الشي أبداً.
عبد الستار تميم (والد سوزان): يا حبيبي كان فيه معرفة بينهم آه أنا..
أحمد عبد الله: علاقة كاملة بينهم.
عبد الستار تميم (والد سوزان): لأ مش علاقة كاملة، إيه علاقة كاملة؟ فيه علاقة كاملة؟ العلاقة الكاملة حاجة..
أحمد عبد الله: كان فيه زواج عرفي.
عبد الستار تميم (والد سوزان): لأ ده كلام غلط، إيه علاقة كاملة دي؟
أحمد عبد الله: ما كانش فيه على حد علمك..
عبد الستار تميم (والد سوزان): فيه علاقة بكل احترام وبكل شفافية وزي ما أنت قلت لي بيخاف ربنا وهي بتخاف ربنا، يعني الدنيا كلها لما الواحدة تتكلم مع حد يعني علاقة؟ إيه ده الكلام الفارغ ده.
أحمد عبد الله: ما كانش في زواج عرفي ولا أي شيء ولا أي حاجة؟
عبد الستار تميم (والد سوزان): لا ما فيش الكلام ده الفارغ.
جو رعد (مصفف شعر سوزان تميم): بس أنا بعرف إنه تغيرت حياتها المغدورة، يعني مثلاً رحنا نحنا والمصور ديفيد سألتني أديه بدهم؟ فتحت الخزنة قدامي طلعت لي يعني 10 آلاف دولار قالت لي كيف توزعهم، عطتني ياهم قالت لي أنت وزع شو ما بدك أو إنه اسأل قد ما بدهم فتغيرت ظروفها المادية، أكتر من هيك ما في داعي تفوت بتفاصيل يعني عرفت كيف؟ رجعنا عملنا تصوير بشرم الشيخ رحنا بطيارة خاصة من القاهرة لشرم الشيخ، ونزلنا رحنا بقارب وبالقارب رحنا على جزيرة صغيرة أو شاطئ يبعد عن شرم الشيخ وعندك الصور هون موجودين، كمان تصورنا هنيك فوتوغراف على أساس كانت عم تعمل تصوير، رجعنا عملنا كمان بالفورسيزون رجعنا حجزنا بالطابق الأول يمكن قاعة وعملنا كمان فوتوغراف بالفور سيزون..
أحمد عبد الله: شهدت أنت نقطة تحول في حياتها المادية. طيب كانت ظروفها المعنوية والنفسية إيه؟
رشا وهّاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): أول شي ما انتبهت كانت معي أنا ما تبين لي شي، بس هي تعبت لما صار مشاكل مع بيها وصار فيه هيك شوية مشاكل بتذكر إنه كنت اسمع طراطيش حكي ما كنت أعرف بالضبط شو المشكلة، تعبت أعصابها كتير وكانت دائماً تروح عالمستشفى بسبب أعصابها.
جو رعد (مصفف شعر سوزان تميم): ما لقيت تحول من ناحية الاستقرار، يعني بعده التعصيب موجود.. بعدها متضايقة، يعني تغيرت من الناحية المادية أوكي بس الناحية النفسية راحة نفسية ما حسيتها.


ما سر مشاعر الخوف والقلق والتوتر الذي كانت تلازمها؟

أحمد عبد الله: ما هو سر مشاعر الخوف والقلق والتوتر الذي كانت تلازمها؟
رشا وهّاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): عادل معتوق ما راح عنها، بس ما بعرف مين السبب، ما فيك تقول البيّ أو إذا أنت حضرتك بيّ إنه ممكن تعرف إنه ما أب بيرضى لأولاده أو أم بترضى لبنتها أو أب لبنته يرضى إنه الغلط.
أحمد عبد الله: أنتِ حسيتي إنه السيد عادل معتوق هو طبعاً كان طلقها ساعتها ولا ما طلقها؟
رشا وهّاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): ما بعرف، بس في مشاكل بيناتهم بس طلاق ما طلاق ما بعرف، ما حدا بيعرف لحد هلأ ما حدا بيعرف.
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): عادل معتوق ده رجل مكافح ذكي شخصية محترمة جداً، بيحب عمله جداً للغاية رجل مؤدب مضياف، رجل محترم هو حد لبناني جدع، تمام.. قصته كلها أو أزمته كلها إنه هو حب سوزان تميم ومشكلته أو المعضلة الأساسية أنه مش قادر ينسى سوزان تميم..
أحمد عبد الله: فعلاً وده اللي حسيته فعلاً.
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): أنا كنت بقول له دائماً بقول له إيه الزهق ده ما تخلص يا عمي فيه إيه؟
أحمد عبد الله: بينما يؤكد محامي عادل معتوق في مصر أن هناك وثيقة رسمية تؤكد زواج عادل من سوزان تميم، ولا يجب أن يكون هذا محل جدل. يقول محامي والد سوزان وشقيقها في مصر إن عادل معتوق لم يكن زوجاً شرعياً لسوزان عند مقتلها، محمد حسن محامي عبد الستار تميم والد سوزان وشقيقها خليل في مصر، يؤكد أن دفاعه عن والد سوزان وشقيقها ليس له علاقة بأي نزاع بخصوص الإرث.
محمد حسن (محامي عبد الستار تميم): أنا لا أدافع عن إرث للمرحومة سوزان تميم، أنا أدافع عن عبد الستار تميم وخليل تميم لكونهما أصيبا بضرر، وإنهما بقتل شقيقة الثاني وابنة الأول قد أحاطهم ضرر من وقوع تلك الجريمة، فبالتالي نصبّت نفسي مدعياً بالحق المدني لكي أحصل على تعويضاً مؤقتاً، ولكي أصل إلى حكم يكون عنوان الحقيقة.
أحمد عبد الله: لكن قدم السيد عادل معتوق ما يثبت زواجه منها، ومن ثم فلا بد أن يكون في الإرث الشرعي.
محمد حسن (محامي عبد الستار تميم): لا لم يقدم في المحكمة ما يثبت زواجه منها..
أحمد عبد الله: قصدك في المحكمة هنا.. لم يقدم؟
محمد حسن (محامي عبد الستار تميم): لا، لا، لم يقدم، هو ادعى بصفته زوجاً لها وإن كان قُدم بحافظة الأوراق الذي قدم في حافظة الأوراق هو حالياً اللي أنا اطلعت عليه، كان قُدم في الجلسة السابقة يعني جلسة اليوم دي اللي قدم فيها المستندات كان سبقها جلسة في الشهر الماضي، قدم فيها شهادة الوفاة استخرجت من دبي ووضع فيها اسمه كزوج ده اللي أنا اطلعت عليه في المحكمة فقط لا غير.
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): أنا قدمت المستندات اللي تقطع بأن عادل معتوق هو زوج سوزان تميم..
أحمد عبد الله: حتى وفاتها دون شك.
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): حتى وفاتها، بالإعلام الشرعي بقى.
أحمد عبد الله: بالإعلام الشرعي بيقولوا لنا إنه فيه..
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): اللي معاه عكس المستندات دي يطلعها.
محمد حسن (محامي عبد الستار تميم): أنا لم أرَ على الإطلاق، أنا اللي تضمّن في ملف الدعوة ده واللي اطلعنا عليه هي شهادة الوفاة بتاعت المرحومة سوزان تميم وأنه اسم الزوجة فيها أو مستخرج هذه الشهادة السيد عادل معتوق.
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): أنا مدّي حضرتك حكم محكمة كمان بإلغاء.. ببطلان الطلاق..
أحمد عبد الله: ببطلان الطلاق.
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): آه أنا مديه لحضرتك أهو.
أحمد عبد الله: بطلان الطلاق اللي هي طلبته سوزان.
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): آه اللي أنت بتقول عليه كلارا راحت وطلقته، إيه الكلام ده..
أحمد عبد الله: يعني أنت تعتبر الأستاذ عادل معتوق زوجها فعلاً الوحيد حتى وفاتها؟
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): يعني أنا رايح أدعي مدني عن صديقها؟
أحمد عبد الله: هل وقعت سوزان ضحية خلافات بين والدها وعادل معتوق لاحقتها حتى مصر؟ هل كان الخلاف بشأن من يحق له إدارة موهبة سوزان الفنية الزوج أم الأب أم لا هذا ولا ذاك؟ فعقد العمل الحصري الذي يملكه عادل كافٍ لحسم تلك النقطة، لكن لماذا اشتدت الخلافات؟ ماذا عن واقعة ضبط عبد الستار تميم ومعه بعض المخدرات في مطار القاهرة؟ أم أن هذه التهمة لفقت له كما يقول هو؟
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): إجا لي تلفون من عادل معتوق من باريس، قال لي يا أستاذ عصام من فضلك عبد الستار تميم جاي ومعه ناس تانية لمطار القاهرة بكرة الساعة 12 الظهر ومعه مخدرات والمخدرات دي في ساعة علبة قطيفة فيها ساعة تحت القطيفة فيها كوكاين..
أحمد عبد الله: من الأستاذ عادل اللي قالك.
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): عادل معتوق كلمني من باريس بالليل..
أحمد عبد الله: وشرح لك مكان المخدرات فين وكل شيء.
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): آه بالزبط، وقال لي بلغ إنما ما تبلغ لا باسمك ولا برقم تلفوناتك، فأنا طبعاً استحالة حد رح يستخدمني الاستخدام ده أو حد رح يديرني الإدارة دي تمام.. فاتصلت برئيس مباحث الجوازات مساء الخير، عصام الطباخ المحامي، المكاتب بتاعتي في الحتة الفلانية والحتة الفلانية والحتة الفلانية أرقام تلفوناتي كذا كذا كذا، جالي تلفونات من الأستاذ عادل معتوق بيقول كذا كذا كذا...
أحمد عبد الله: يعني سردت الحكاية.
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): الدنيا اتقلبت، هو بيكلمني لغاية الفجر والكلام ده كله، عصام بيه الوضع كذا.. طيب مش عارف مين اللي قلك؟ عادل معتوق، مش عارف إيه إجاني تلفون، تاني يوم اتصلوا بي قالوا لي فعلاً الرجل إجا ومسكوا ولقينا كوكاين في نفس المكان.
أحمد عبد الله: لقيوا كوكايين؟
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): آه، لقيوا كوكايين في نفس المكان، وبعد كده عرفت إنه القضية صدر أمر بإقامة الدعوة الجنائية فيها تمام..
أحمد عبد الله: عقوبتها شديدة دي؟
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): عقوبتها شديدة، بس صدر أمر بإقامة الدعوة الجنائية أنا ما أعرف سبب صدور الأمر، بس أنا عرفت بعد كده إنه عملوا تحليل المادة المخدرة وإجا الطب الشرعي أفاد إنهأ مش مادة مخدرة.
رشا وهّاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): الضرب انعمل فيه مش هو اللي كان عامل هيك.. وانكتب إنه هذا تلفيق، لأنه هو ما كان طلع منها القضية لو ما كان تلفيق، وكان جاية ليشوفها وتعبت كتير وكانت دائماً تروح عالمستشفى، أبوها بتحبها هيدا بالأخير والدها.
نضال الأحمدية (رئيس مجلس إدارة مجلة وتلفزيون الجرس): نعم كانت تشكي من والدها بس ما تقول أبوها عنده مخدرات أو أبوها وسخ أو أبوها لأ أبداً، قد تفسر أيضاً أن شخصية سوزان كانت شخصية محترمة، يعني لما كانت تحكي على أهلها ما كانت تدينهم، كانت تحكي بمحبة واحترام لكن بعتب.
عبد الستار تميم (والد سوزان): أنا ما أظلم حد وما أكره حد وما فيش أي عداوة بيني وبين أي حد، أنا فيه حاجة واحدة الصح أقول عنه صح والغلط أقول عنه غلط، لو حاجة.. يعني لو عادل معتوق زوج سوزان رح أنكر ليه؟ لو ما فيش حاجة غلط..
أحمد عبد الله: يا عمي الناس بيقولوا علشان موضوع داخل فيه فلوس؟
عبد الستار تميم (والد سوزان): الفلوس دي الوقت، بس هو ده الموضوع بقى له سبع سنين لما حاط لي مخدرات عادل معتوق كان فيه فلوس؟
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): مين اللي رح يلفق؟ واحد مهرب جايب بودرة بيشموها جايبها معاها من برا حاططها معه مخبيها في الساعة، ضُبط في المطار، طلعت مش بودرة مخدرات طلعت أي حاجة تانية، مين يملك.. مين عنده القوة إنه يسلّك رجل زي ده؟ مين يملك يغيّر البودرة؟
أحمد عبد الله: طلعت السادات أحد محاميّ عادل معتوق في مصر يؤكد أنه لولا تدخل أحد كبار الشخصيات ما تمكّن والد سوزان من الخروج سالماً من مثل هذه التهمة، وأن الحديث عن تلفيق واقعة مثل هذه لا يتماشى والمنطق.
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): مين يملك يغيّر البودرة إلا واحد زي هشام؟ بعلاقة تربطه..
أحمد عبد الله: العلاقة دي ما فيش دليل بيثبت الكلام ده.
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): يعني أنت عايز تفهمني إنه عبد الستار بيعرف أمين شرطة في مصر وإيه الكلام ده؟
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): مع احترامي الشديد لكلام الأستاذ طلعت السادات الكلام ده مش مبني على أي أساس، والأساس رح يتاخد مني أنا لأنه أنا شاهد عيان في هذه القصة، وجزء من تاريخ هذه القصة. في هذا التوقيت كان هشام طلعت ما يعرف سوزان تميم خالص ما كان في علاقة بينهم خالص نهائي في سنة 2003.
[فاصل إعلاني]
أحمد عبد الله: أثناء لقائنا نضال الأحمدية رئيس مجلس إدارة مجلة وتلفزيون الجرس في بيروت، أخبرتنا أنها تلقت رسائل إلكترونية من شخص مجهول يثير أسئلة بشأن الجريمة، كما أنها تلقت صوراً شخصية لسوزان ورياض العزاوي وهو بريطاني من أصل عراقي يقول إنه زوجها الوحيد في الآونة الأخيرة، وتساءلت عما يدور وراء الكواليس.
نضال الأحمدية (رئيس مجلس إدارة مجلة وتلفزيون الجرس): كنت بدي اسأل ليش سوزان إجت عالإمارات؟ كنت بدي اسأل محامي سوزان الإيراني البريطاني الذي قال أنه يملك توكيل من سوزان، طالما أن سوزان كانت مرتعبة وأوصتك قبل رحيلها من لندن إلى الإمارات أنه لو وجدتوني مرمية من طابق ما بعرف أو مقتولة في فراشي لا تصدقوا أن أحداً ما سيقتلني، طيب لو أنتو عارفين هيك وأنت يا رياض العزاوي زوجها كيف تركت سوزان تجي وحدها على الإمارات؟
أحمد عبد الله: إحنا شفنا صور ليها مع الأستاذة رياض.
عبد الستار تميم (والد سوزان): شفت صور ازاي وحدة ما تقعدش مع واحد على طاولة تتعشى شفت إيه..
أحمد عبد الله: صور عادية يعني بس صور مع بعض هي..
عبد الستار تميم (والد سوزان): دي الوقت لما واحدة قاعدة في مطعم مع حد أو حد واقف جنبيها.. لا وريني الصور دي..
أحمد عبد الله: أنت ما كنتش تعرفه ما قالتلكش مثلاً بابا أنا بعرف شخص اسمه كذا يعني ما حكت لكش عن المرحلة دي؟
عبد الستار تميم (والد سوزان): لا..
أحمد عبد الله: أدي صورة..
عبد الستار تميم (والد سوزان): آه فيها إيه دي؟
أحمد عبد الله: لا مش صور.. أنا ما بقولش..
عبد الستار تميم (والد سوزان): لا يعني قاعدة مع شخص.. قاعدة فيها إيه؟
أحمد عبد الله: لا فيه حميمية في الصورة يعني قرب يعني مش يعني قرب يعني..
عبد الستار تميم (والد سوزان): أنت شايف كان معها عشان الحميمية إيه دي يعني؟ فيها إيه؟ فيها إيه يعني؟
أحمد عبد الله: اثنين مع بعض..
عبد الستار تميم (والد سوزان): تعالى أجيب لك 100 صورة أنا قاعد مع وحدة وعامل كده أو عامل كده أو عامل كده أو عامل كده فيها إيه دي؟
أحمد عبد الله: يعني أنت شايف أنها صور ما بتدلش على مثلاً أنه في علاقة بينهم أو شيء أو بحبوا بعض أو؟ ما سمعتش أو ما شفتيش أنها تعرفت على حد ثالث؟ شخص.. مثلاً؟ ما وقعت في حب حد تاني..
رشا وهاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): لا من سنتين هيدا من حوالي 3 سنين لا..
أحمد عبد الله: ما خرجتوش مرة شفتيها متعرفة على شخص تاني؟
رشا وهاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): لا لا أبداً.
أحمد عبد الله: لسه بتعرف هشام وبيتصلوا ببعض وكده..
رشا وهاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): يعني أنا لما كنت شوف لما كنت شوف لما كنا.. كان كلها عيلة دائماً وكان خيها معها وأمها وخالها وهيك ضهرنا كذا مرة مع بعض، شفت خيها مرة هونيك معها بس هيك لا أبداً.
أحمد عبد الله: كانت محامية سوزان في لبنان كلارا الرميلي رفضت لقائنا لأسباب قانونية، لكنها نفت أنها كانت تعلم أي شيء عن زواج سوزان من رياض العزاوي.
نضال الأحمدية (رئيس مجلس إدارة مجلة وتلفزيون الجرس): دايماً الأستاذة كلارا بتقول هالتعبير ما تخربطولي الملف خلي ملفي مرتب لأعرف اشتغل، سوزان كانت كتير توثق فيها.


ما قصة زواج سوزان من رياض العزاوي؟

أحمد عبد الله: هل أخفت سوزان علاقاتها برياض العزاوي عن والدها وبعض المقربين إليها بعد أن تركت مصر لتعيش في لندن؟ وإن كان هذا صحيحاً فهل هناك أسباب دفعتها لإخفاء هذ الزواج؟ أحاديث من هنا وهناك واتهامات لا تستند على أدلة أكثر من تخمين وأسئلة كثيرة تبحث عن إجابة.
فمن هو رياض العزاوي؟ وكيف دخل حياتها؟ رياض العزاوي بريطاني من أصل عراقي حاز بطولة العالم في رياضة الكيك بوكسنغ عدة مرات. كنا طلبنا لقاء رياض العزاوي لنحصل منه على ردود لما يثار من أسئلة من هنا وهناك، وبعد محاولات عديدة آثر رياض أن يتحدث إلينا أحد محاميه ليوضح الكثير من النقاط التي يقول إنها مغالطات وإشاعات ليس لها أساس من الصحة.
رياض العزاوي: الإشاعات اللي ربطتني بهذا الموضوع أنا كنت شخص مقرب جداً من المرحومة، اللي أطلبه من الإعلام إنه ما ينقلون يحاولوا يشوهوا سمعتها الله يرحمها المظلومة بهذا المجال، ينقلوا أخبار من مصادر غير موثوق بها اللي أطلبه منهم أنهم ينتظرون نهاية التحقيقات واللي تصلنا الأخبار من السلطات اللي هي الأخبار المضبوطة.
أحمد عبد الله: التقينا أظهر خان في العاصمة البريطانية لندن وكان لقائاً شابه الحذر لأسباب قانونية كثيرة، أكد لنا المحامي البريطاني أن رياض هو الزوج الشرعي الوحيد لسوزان الآن. وأن ما تردد من أنه الحارس الشخصي إشاعات لا أساس له من الصحة. كما أن سوزان أرادت أن يكون زواجهما سراً حتى لا يتعرضا لمخاطر وتهديدات، بل الأهم من ذلك كله هو أن سوزان قتلت بسبب زواجها من رياض.
أظهر خان (محامي رياض العزاوي): الحقيقة هي أن سوزان كانت متزوجة من رياض، احتفظا بزواجهما سراً حتى لا يعثر عليهما أشخاص، لقد أرادت أن تحمي رياض من هذا.. من هؤلاء الأشخاص، أرادت أن تتأكد.. لقد مرت بعدة مراحل في حياتها كي ترى.. كي تتأكد أنه بالإمكان حماية نفسها ثم وصلت إلى المملكة المتحدة، ووجدت الحب في المملكة المتحدة قررت أن تستقر في المملكة المتحدة مع رياض، كل هذه الأقاويل ما هي إلا إشاعات مثلاً إشاعات بخصوص تلقي رياض مبلغاً غير معروف من المال كي يتزوج سوزان، إشاعات تتعلق بما إذا كان الحارس الشخصي لها.. إشاعات تتعلق بما إذا كانت حقاً متزوجة منه، كل هذه إشاعات تم ترويجها كي تحيّد بالحقيقة عن مسارها، الحقيقة هي أنها قتلت بسبب هذا الزواج.
أحمد عبد الله: هل قُتلت سوزان حقاً بسبب زواجها من رياض كما يقول محامي رياض؟ أم أنها تكهنات لا تستند على دليل مادي؟ طلبنا الحصول على نسخة من عقد الزواج، لكن المحامي أكد أن المستندات كلها قُدمت إلى المحكمة ومن ثم لا يمكننا الحصول على نسخة منها.
أظهر خان (محامي رياض العزاوي): لن أزودكم بنسخة من أوراق الزواج.
أحمد عبد الله: هل كان زواجاً مدنياً؟
أظهر خان (محامي رياض العزاوي): في المملكة المتحدة.. كان زواجاً على الشريعة الإسلامية في المملكة المتحدة إنه الزوج الوحيد لسوزان تميم.. نعم وقد تم تسجيل الزواج قانونياً في المكتب البريطاني للأجانب ودول الكومنولث السفارة المصرية السفارة اللبنانية وأيضاً سلطات دبي.
أحمد عبد الله: لكن لماذا قال بعض الشهود الذين حققت معهم شرطة دبي الذين التقوا رياض العزاوي، إنه عند سؤالهم له عن هويته قال أنه الحارس الشخصي لسوزان تميم، كما ذكر ابن خالة سوزان عند استجوابه أن الراحلة كانت قدمت له رياض على أنه بطل أوروبا في الملاكمة، وأنه الحارس الشخصي لها كما جاء في التحقيقات.
أظهر خان (محامي رياض العزاوي): لقد كان موكلي متزوجاً من سوزان تميم عندما ذهبا إلى دبي، لا أعتقد أن علاقتهما كانت حقاً غامضة بل كانت بعيدة جداً عن الأضواء، إن التهديدات التي تلتقها خلال حياتها جعلتها تريد أن تحمي نفسها وتحمي أيضاً رياض العزاوي.
أحمد عبد الله: البعض ذكر أيضاً أن ثمة مكالمة لوم وعتاب دارت بين المغدور بها وبين رياض العزاوي، عندما كانت تعيش بمفردها في دبي كما جاء في تحقيقات دبي، إذا كانت سوزان متزوجة من رياض العزاوي وكانت بصحبته في دبي كما قال بعض الشهود في محاضر التحقيقات، فلماذا كانت سوزان بمفردها وقت وقوع الحادث وهي الخائفة الحذرة المتوجسة شراً؟ هكذا يتساءل البعض. في لحظة الجريمة ما كانش معها حد خالص..
عبد الستار تميم (والد سوزان): مهو ده اللي أنا مستغربه مافيش كان حد معها خالص كل الناس دي ما حدش كان معها بلحظة الجريمة.
نضال الأحمدية (رئيس مجلس إدارة مجلة وتلفزيون الجرس): من يصدق أن هذا العشق الكبير بين اثنين، واعتقد رياض أنه عندما اتصل صباحاً بسوزان ولم ترد عليه في الصباح الباكر.. اتصل بها ولم ترد عليه اعتقد أنها ذهبت لتعمل تيست سيارة، ويقول أنه كانوا يحضروا المسلسل سوا وأنت بتعرف إنه أي اثنين عاشقين أو هالقد بحبوا بعضهن الست بتقول للي بتحبه أنا بكرة عندي هيك وهيك وهيك صح؟ غريب.. ما قالت له.
أظهر خان (محامي رياض العزاوي): لقد كانت شرطة دبي على علم بأنهما يسكنان الشقة نفسها في البرج الواقع في منطقة شاطئ جميرا، إن علاقة رياض بسوزان علاقة استمرت لنحو عامين عامين ونصف أو ثلاثة أعوام قبل أن تقتل.
أحمد عبد الله: سألت المحامي الإنجليزي محامي رياض العزاوي اللي أتى طبعاً من إنجلترا مخصوص للمحاكمة، سألته هل كان متزوجاً؟ قال نعم كان رياض العزاوي متزوجاً من سوزان تميم قال نعم.
محمد حسن (محامي عبد الستار تميم): أنا عايز برضو أوصل لحضرتك سعادتك هو له مطلق الخيار أن يتقدم بكلمة نعم، وأنا مطلق الخيار أن أقول له اثبت لي كلمة نعم لكي تحصل على حقك في مضمار الدفاع، أما أنك أنت بتقول نعم بس ما ينفعش نعم، نعم يبقى حضرتك بتقول نعم وبتطلع المستند كده وتقول ده نعم.
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): إحنا بنتكلم من واقع المستندات إيه المستندات؟ أنا مدّي لحضرتك مستندات بتقول أن زوج الست دي هو عادل معتوق تركتها.. تركتها إن كان لها تركة يعني بتنحصر في أبوها وأمها وعادل معتوق.
أظهر خان (محامي رياض العزاوي): الأدلة التي لدينا لإثبات الزواج هي: هناك شهادة زواج كما يمكن تقديم صور حفل الزفاف، هناك شهادات الشهود الذين حضروا حفل الزفاف، لدينا عدة وسائل وشهادات وأشخاص تؤكد أن الزواج قد تم.
أحمد عبد الله: طب أنت من وجهة نظرك ليه كل واحد قاعد يقدم ورقة يثبت إنه متزوجها دي الوقت؟
عبد الستار تميم (والد سوزان): عشان أي بتقول أنت.. ليه مش عارف قولي عشان إيه؟
أحمد عبد الله: أنا بسألك..
عبد الستار تميم (والد سوزان): ما هو عايزة سؤال دي؟
أحمد عبد الله: عشان الفلوس؟
عبد الستار تميم (والد سوزان): طب على شان إيه؟
أظهر خان (محامي رياض العزاوي): إن موكلي لا يسعى وراء أية أموال إنه بطل العالم في رياضة الكيك بوكسنغ ويكسب مئات الآلاف من الجنيهات كل عام عن طريق صفقات الرعاية التجارية ومنازلاته الرياضية، مثلاً نفذت تذاكر آخر منازلاته قبل شهرين من تاريخ المنازلة.. أنه لا يسعى إلى الشهرة ولا الثروة، إن كل ما يريده أن تأخذ العدالة مجراها في محاكم مصر.
أحمد عبد الله: إيه مصلحة الأستاذ عادل معتوق دي الوقت إنه يعني أنت تمثله في المحكمة ده كل هذا الفريق الكبير يمكن أكبر فريق دفاع صح في المحكمة إيه مصلحته هو دي الوقت يعني وسوزان الله يرحهما..؟
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): زعلان.
أحمد عبد الله: فقط؟
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): زعلان، مراته يا أخي، وأنت لو مراتك الصبح ما لقيتهاش رح تزعل ولا ولا بركة..
أحمد عبد الله: ليس لها علاقة كما يقول البعض بالإرث أو حساباتها؟
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): ده نمرة اتنين أو نمرة تلاتة لكن نمرة واحد زعلان على مراته.
عبد الستار تميم (والد سوزان): أنا كباباها أنا مجبور لأنه أي إنسان كان لو يمشي على الطريق عمل كده مجبور أشيل عليه.. أنا دي بنتي ومجبور لكن غيري بيعمل كده ليه؟ هو الناس يعني ما بقاتش تميز حتى..
أحمد عبد الله: أنت بتعرف إنه هي عندها فلوس هي عندها أموال عندها ملايين زي ما الناس قالت، خادت خمسين.. فيه بعض الناس قالوا خادت من السيد هشام طلعت ملايين 50 مليون دولار وأن هذا الصراع صراع مالي..
عبد الستار تميم (والد سوزان): بقولك دوْل الناس رح يقابلوا ربنا ازاي؟ هم كانوا معاها لما شافوا الملايين دي ولا هم كانوا معاها لما ادالها الملايين دي، هو إيه هو مخبول ليدّيها 50 مليون دولار؟ هي إيه يعني مش عارف والله الناس تتكلم كده والله مش عارف.
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): بنت بتعتبر نفسها أنها كان لها دور في إنهاء صفقة.. على ما سمعنا حاجة تنقض.. ما أنت تسمع كلام عجب في القضية دي وبعدين تقول القضية مش سياسية؟
أحمد عبد الله: هي ادعت لمين بس يا أستاذ طلعت عشان الناس تفهم أنا عايز الناس تفهم..
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): لأصدقائها يعني لما هشام رايح وبيجري وراها وبيطاردها والفلوس فقالت لبعض الناس من أصدقائها قالتلهم الفلوس دي حقي ده حقي..
أحمد عبد الله: البعض تحدث عن أنها أخدت منه 50 مليون دولار..
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): ده إحنا وصلنا لـ200 مليون..
أحمد عبد الله: من مين طيب اللي قال الأرقام دي يا أستاذ طلعت؟
طلعت السادات (محامي عادل معتوق): مهو هشام طلعت مصطفى مش يرفع عليها قضية في جنيف ويجيب محامين ويجيب هيئة دفاع ويوقف ويتخانق هناك في المحكمة عشان خاطر 1500 دولار.
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): أولاً لو هناك محضر في سويسرا مش رح يجي ده قانون، الناس اللي بره ما بيهرجوش مافيش حاجة اسمها إيه ده رح نطلع الورق كده ولا الراجل ده وجهه ونديله الورقة مافيش الكلام الفاضي ده خالص تمام؟ هناك فيه قانون، القضية طالما حفظت يبقى خلاص مافيش مخلوق ياخذها.
أحمد عبد الله: مش من حق المحكمة تعرف حسابات المرحومة؟
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): لا حضرتك دخلت في منطقة تانية بقى أنا بتكلم في إيه؟
أحمد عبد الله: سويسرا ممكن البنوك هناك تعرف..
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): يعني كلام الأستاذ طلعت السادات بقول هناك البحث عن الدافع، البحث عن الدافع دليله المادي أن هناك محضر رسمي مش رح يجي المحضر الرسمي.
أظهر خان (محامي رياض العزاوي): نحن لدينا علم بحساباتها البنكية ومع هذا نحن لا.. نحن الآن مهتمون بالإجراءات الجنائية التي تشهدها محكمة القاهرة الجنائية.
عماد رطبة (عضو مجلس الشورى- الاسكندرية): مين اللي وزعها بالطريقة دي الناس بتضحك في الشارع خلي بالك، صدقني والله الناس بتضحك في الشارع آه والله يا عم.. تيجي تقولي 2 مليون عشان يقتل وحدة، وواحد يقولك ده صرف عليها 300 مليون دولار كلام لا يعقل طبعاً! إحنا سعداء إنا بنسمع الكلام ده خلي بالك سعداء أنا بنسمعه، دليل براءته لأن اللي يعرف هشام طلعت مصطفى لأنه الرجل بقولك راجل حريص جداً مش رح يترك فيزا لوحدها ويقولها روحي اسحبي اللي انتي عايزاه.


هل تركت سوزان وصيتها كما يقول البعض؟

أحمد عبد الله: لكن هل تركت سوزان وصيتها كما يقول البعض؟
كمال يونس (محامي سوزان تميم سابقاً): فيه وصية وأنا اللي ماسكها لها أيوه.. قالت لي كمال ملي لي وصية الأستاذ كمال بطريقتها دي، قالت لي أنا عايزك تعمل وصية لأمي ولأخوي، فضحكت قلت لها الوصية دي اللي بيعملها راجل يكون عجوز أو وحدة ست عجوزة، أنت.. يعني قالت لي لا معلش حتى يطمئن قلبي كده باللفظ. قلت لها طيب ماشي عايزة إيه اكتبي.. بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام، اكتبي أنا أوصي بما أمتلكه من عقارات وأموال إلى شقيقي فلان خليل تميم ووالدتي ثرية صريف وملتها يعني حسب ما..
أحمد عبد الله: هي قالت لك عاوزة تعمل الوصية لمين؟
كمال يونس (محامي سوزان تميم سابقاً): لأخوها ولأمها بس.
عبد الستار تميم (والد سوزان): اللي بيني وبين سوزان ما يعرفش فيه غير ربنا وغير أخوها، بعدين لو كان فيه وصية فهي فين؟ ما ذكرتش اسمي في الوصية طيب وماله؟ طيب هي فين بس الوصية دي؟ ياريت فيه وصية.
سمير الششتاوي (محامي بالنقض): أنا أحتفظ..
أحمد عبد الله: أنا سألت عبد الستار قالي ليس هناك وصية، وسألت محامي..
سمير الششتاوي (محامي بالنقض): لا معلش بره التسجيل رح نقول لحضرتك..
أحمد عبد الله: طيب وليه ما تقولناش.. فيه وصية ولا مافيش؟
سمير الششتاوي (محامي بالنقض): قال إنه فيه وصية..
أحمد عبد الله: هو الأستاذ عبد الستار؟
سمير الششتاوي (محامي بالنقض): قال إنه فيه وصية وشافها بس رح نقول لحضرتك بقى رأيه في الوصية إيه بره التسجيل.
عبد الستار تميم (والد سوزان): والله إذا عايزين تسألوا السؤال ده اسألوا سوزان، دي الوقت سوزان ماتت ومات السر معاها.
[فاصل إعلاني]


هل كانت سوزان تعاني اضطرابات نفسية؟

أحمد عبد الله: هل كانت سوزان تعاني اضطرابات نفسية؟ أم أن مشاعر الخوف والتوتر تلك كانت نتيجة ما مر بحياتها من أحداث؟ أم أن ثمة غموضاً يلف شخصيتها كما يقول من عملوا معها؟
ميرنا خياط أخرجت لها أول فيديو كليب بعد عودتها من باريس، تقول ميرنا إن عينّي سوزان تخفيان ورائهما شيئاً من الغموض.
ميرنا خياط (مخرجة): شوف سوزان دائماً فيه عندها غموض حتى بتشوف بتطليعتها وهي وقت اللي عم تطلع بالكاميرا ما بتحس إنه عم بكون فيه هالشفافية المطلقة بينها وبين هالعدسة، بتحس فيه شي وكأنه غشاء دائماً بيحمل وراه شغلات ما حدا بيعرفهن إلا هي، ويمكن السر أوقات بالتطليعة بيجذب الناس، مش دائماً التطليعة اللي بتبقى موجهة ستريت للناس هي اللي بتشدهم أوقات كمان الغموض بشدهن أكتر وأكتر بيصيروا..
أحمد عبد الله: بس ما كانش غير ما كانش مقصود يعني يمكن طبيعي؟
ميرنا خياط (مخرجة): هي موجودة بشخصيتها يعني بس بتحس دائماً فيه غشاء فيه وراه شي فيه غطاء معين يعني أنا كنت حسها شوي غامضة.
وليد ناصيف (مخرج): أديه كان فيه إحساس مع الأغنية اللي عم تغنيها؟ يعني وقت اللي دمعوا عيونها هيك بتحس فيه غرغرين دمع بالعيون هي وعم بتغني شغلة كانت كتير حلوة، يعني يعني وأنت عم تصور ما إلك بتحس إنه ما فيك تقول cut لأنه الإحساس موجود، بحس عم قلك بحس إنه يمكن كان يعني فيه شي حابته ما عم بتقدر تعمله.
سعيد الماروق (مخرج): يعني الشخص اللي بحب الحياة بتحسه بحب الحرية بحب عرفت كيف.. فحسيت إنه سوزان يمكن شخص ما بحب القيود.
إلياس رحباني (مؤلف موسيقي): عندها شخصية كتير خفيفة الظل ما عندهاش ثقالة، بتقولوا بالمصري شو سئيل يعني مش خفيفة ظل يعني تقيل لا كانت خفيفة الظل ومطيعة.
سعيد الماروق (مخرج): جداً.. جداً يعني كانت تحترم المواقع، تحترم أصحاب الخبرة في مواقعها عن جد.. عن جد. يعني مدير التصوير كان لما يقلها ما تبرمي هيك يعني مدير تصوير هو وتركي عرفت بس يقلها بس عشان الإضاءة تقول أوكيه عرفت كيف.. لما إجي قلها أنا شو بدها تعمل فكانت مطيعة جداً حتى ترجع تجي تقول شو رأيك عملتها منيح بعيدها.
إلياس رحباني (مؤلف موسيقي): صوتها كتير فارق عن غيرها لإلها مش عم قول إنه مش موجود لا، مشان ما يحسبوا الناس إنه إحنا عم نزيد الأشياء، بس عندها صوت يعني مميز خاص فيها، وكانت عندها العرب كويسة وتغني الأشياء الحديثة والأشياء اللي فيها طرب خفيف.
ميرنا خياط (مخرجة): سوزان وقت اللي بتوقف على المسرح كانت تاكل المسرح أكل، عندها حضور، عندها إطلالة، بتعرف كيف تتواصل مع الناس. وقفة المسرح مش كل فنانة بتقدر توقف على المسرح، سوزان كان عندها صوت أنا مش مصنفة.. يعني أنا مش بصنف أصوات ولكن سوزان كانت بتقدر تغني كمان الألوان الطربية، سوزان كانت تعرف كيف تمزج بين الجديد وبين القديم وقت كانت توقف على المسرح.
رشا وهاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): كانت لما تزعل أكتر شي تروح تلفلف بالسيارة، نروح هيك تفش خلقها كانت إنه لما بتزعل إطلع أنا وياها.. تسوق تسوق لتروق ونرجع..
أحمد عبد الله: كنتي تروحي معها..
رشا وهاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): اي كنا نروح وكانت تغني كتير..
أحمد عبد الله: بالسيارة..
رشا وهاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): كانت تغني وكانت تحب الطرب كانت تغني طرب، بتذكر إجت فترة كانت تغني لصباح هيدي ما بعرف اسمها بس فيه غنية لصباح كانت كتير تحبها علقتني فيها كانت دائماً تغنيها.. كانت تغني طرب كتير قديم أم كلثوم وهيك.. إيه صوتها بالطرب كتير حلو.
جورعد (مصفف شعر سوزان تميم): كل الأغاني اللي كانت تختارها كلها عن العذاب، وهالأغاني المؤثرة أو اللي بتعبر عن حالة عذاب الست، فكنت حتى قلها أنا يعني قلها إنه ولو مافيه ولا غنية ترقص وهيك؟ تقلي عم حس بهيدي الأغاني.
رشا وهاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): كانت أخت حنونة، كانت عن جد كانت إنسانة رائعة كانت كتير حلوة، وأحلى مما تشوفوها كتير حلوة بالحقيقة، كانت بتاخذ حذرها قد ما تأذت من العالم.
أحمد عبد الله: كان فيه عندها خوف نوع من الخوف؟
رشا وهاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): صارت بتعد للعشرة قبل ما.. ومعها حق.
نضال الأحمدية (رئيس مجلس إدارة مجلة وتلفزيون الجرس): مرة اندق الباب فرايحة أنا كرمالها ما ناديت للخادمة لتكون مرتاحة ببيتي، رايحة أنا لأفتح الباب ركضت وراي مسكتني قلها ليه؟ عندها فوبيا من فتح الباب، فوبيا يعني خوف...
أحمد عبد الله: شديدة الذعر من فتح الباب..
نضال الأحمدية (رئيس مجلس إدارة مجلة وتلفزيون الجرس): قلتلها ماما بره قال خليني شوف أنا، فتحت عين وتشوف لنفتح الباب.
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): أنا من خلال معرفتي البسيطة أوي بسوزان وحديثي معاها القليل في حفلة عيد ميلادها، حسيت إنها مخها صغير أوي، يعني مش زي ما هو متصور إنه دي بقى دي ما حصلتش، لا دي حد كده حد مخه صغير، حد طفل.. طفل خالص مش فاهم حاجة في أي حاجة تمام.. ما عندوش الحد الأدنى من الثقافة، يعني حد مثلاً تعال اقف جنبي توقف معاه خلص توقف جنبي والكلام ده، وهي عندها مقومات شخصية تجعل اللي قصادها يعتقد أنه ممكن تبقى دي بقى فيه علاقة والكلام ده كله إنما في حقيقة الأمر طفلة تتعامل معاملة طفلة..
أحمد عبد الله: ده نوع من البراءة وكده حسيت ببساطة..
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): جداً جداً جداً جداً مش فاهمة حاجة أصلاً..
أحمد عبد الله: يعني مش ممكن تتآمر هي على حد أو تاخد فلوس من حد وتجري وتخدع حد؟
عصام الطباخ (محامي عادل معتوق سابقاً): لا هي بتخدع بس هي ما بتعرفش أنها بتخدع هي طفلة.. طفلة ممكن يعني ترتكب مليون جناية وفي الآخر نقول دي طفلة، فدي حد دماغها في الضياع خالص.
حسن جمعة (رئيس تحرير مجلة عرب ستار): والله اللعب مع الكبار صعب، والغلط بدأت سوزان تميم بغلط فانتهت بأغلاط.
رشا وهاب (صديقة سوزان وإحدى قريباتها): طول عمرها اتظلمت ولا مرة ارتاحت، إيه اتظلمت.. اتظلمت من الصحف من الجرايد، طلعوها إنه هي ما منيحة وما بعرف شو أبداً مانها سوزان.
أحمد عبد الله: هل أحبت سوزان فعلاً كل من ارتبطت بهم؟ أم أنها كانت تبحث فقط عن الأمن والأمان والشعور بالاطمئنان بعدما عاشت ظروفاً صعبة من أجل تحقيق حلم في عالم الطرب والغناء؟ هل هي ضحية قصة حب وغيرة؟ أم أن الحكاية كلها حكاية مال ونفوذ وطموح جارف وغدر وخيانة؟ هل هي ضحية تصرفاتها؟ أم ضحية أحداث درامية وضغوطات نفسية لم يكن لها دخل فيها؟ تنقلّت من بلد إلى آخر وتزوجت رجلاً بعد آخر في محاولة للتخلص من مشاكلها، فمن يا ترى خلصها من طموحها وهمومها إلى الأبد؟

شمس الحب



تستطيع المشاركة هنا والرد على الموضوع ومشاركة رأيك عبر حسابك في الفيس بوك




rwm hgtkhkm s,.hk jldl lk hghgt hgn hgdhx td fvkhl[ hgudk hgehgem rkhm hguvfdm hgudk hgehgem hgtkhkm s,.hk jldl hofhv s,.hk jldl fvkhl[ hgudk hgehgem fvkhl[ hgudk hgehgei fvkhlp uk s,.hk jldl pgrm s,.hk jldl s,.hk jldl ,thm hgtkhkm s,.hk jldl rwm lrjg s,.hk jldl








آخــر مواضيعـى » رابط التقديم للحصول على مكافاة العاطلين,موقع تقديم العاطلين,موقع وزارة العمل
» تحميل ماسنجر 9 برابط مباشر شغال 100%,ماسنجر تسعة,تحميل الماسنجر الجديد
» مطعم في نيويورك للعراة فقط (صور عراة) والله حالة
» نور دربي mp3 انشودة عبدالمجيد الفوزان استماع تحميل,فيديو كليب نور دربي
» وفاة الفنان ناصر القصبي,مقتل الفنان ناصر القصبي,وفاة ناصر القصبي مقتولا/إشاعة منتشرة
التوقيع



ياحبيبي كل شيء بقضاء
مابـإيـديـنا خـلقتنا تعساء

 

 
 
 

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
العين الثالثة, الفنانة سوزان تميم, اخبار سوزان تميم, برنامج العين الثالثة, برنامج العين الثالثه, برنامح عن سوزان تميم, حلقة سوزان تميم, سوزان تميم, وفاة الفنانة سوزان تميم, قصة مقتل سوزان تميم, كل شيء عن سوزان تميم


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قناة العبرية وليست العربية لعنة الله على ادارتها وعلى مموليها لميسـ حوار - نقاش جاد - قضايا 5 01-21-2009 02:21 PM
اسماء بنات من الالف الى الياء اختارى مايحلو لك فروحه شمس الحب للأسرة و الطفل - الرضاعة - التربية 3 09-13-2008 05:55 AM
اه يا قهر قاطعوا الآن قناة العربية تعالوا شوفوا واسمعوا الكاسر شمس الحب العام 6 04-16-2008 02:36 AM

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الإعلانات النصية


الساعة الآن 03:54 AM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0 Designed & TranZ By Almuhajir
Adsense Management by Losha
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات شمس الحب
ما يُكتب على منتديات شمس الحب من قِبل الاعضاء لا يُمثل بالضرورة وجهة نظر الإدارة وانما تُمثل وجهة نظر صاحبها .إلاإذا صدر من ادراة الموقع .

Sitemap

PageRank Checking Icon
Preview on Feedage: %D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%B4%D9%85%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%A8 Add to My Yahoo! Add to Google! Add to AOL! Add to MSN
Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader
Add to Feedage.com Groups Add to NewsBurst Add to Windows Live
Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki

 
Web Counters
Emergency Cash Loan Michigan
إنظم لمتابعينا بتويتر ...

أو إنظم لمعجبينا في الفيس بوك ...